منتدى المعرفة البيطرية
بسم الله الرحمن الرحيم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

يرجى التكرم بالدخول... اذا كنت عضوا معنا او التسجيل اذا كنت طبيبا بيطريا ولم تسجل سابقا كعضو بالمنتدى

لذا نرغب وبكل محبة في انضمامكم الى اسرة الاطباء البيطريين العراقيين
ونتشرف بزيارتكم للموقع وتسجيلكم معنا

تقبلوا خالص الشكر والتقدير

المدير العام للمنتدى

منتدى المعرفة البيطرية

منتدى متخصص للاطباء البيطريين..يشمل العلوم البيطرية والبحوث والدراسات والتجارب الحقليه البيطرية
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول    
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
اعلان...CAUTION
--------------------------------- تنبيه: لقد تم غلق معظم نوافذ المنتدى للزوار فعلى الجميع الدخول والتسجيل لرؤية جميع النوافذ المغلقة ........ ناسف لازعاجكم / المدير العام ********--------------------------------- CAUTION: I have been shut down most of the windows forum for visitors, everyone must register and login to see all the windows closed .......... We regret the inconvenience / General Manager
الساعة الان
بتوقيت العراق الحبيب
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Dr. Mohannad Al-Waili
 
noor2003
 
Jamal Albnh
 
ibrahem
 
dr.Mayce alreem
 
dr Mithaq
 
Dr. Tuhfa
 
د اياد عبد الكريم شكر
 
سارة احمد
 
Dr. Hanaa
 
المواضيع الأخيرة
» دراسة سريرية لنسبة الحمل وأسباب العقم الوقتي في الأفراس العراق
الإثنين نوفمبر 14, 2016 9:57 pm من طرف Dr. Mohannad Al-Waili

» الفحوصات التناسلية الداخلية في الأفراس
السبت نوفمبر 12, 2016 7:44 am من طرف Dr. Talaat

» المغص التقلصي في الخيول
السبت نوفمبر 12, 2016 7:38 am من طرف Dr. Talaat

» الوقاية من الأصابة بالأمراض الطفيلية في الخيول
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:27 am من طرف Dr. Talaat

» البروستاكلاندينات وأستعمالاتها في الأفراس
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:24 am من طرف Dr. Talaat

» كسور العظام الاحوضية في الخيول
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:20 am من طرف Dr. Talaat

» كسور الأجهاد في خيول السباق
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:18 am من طرف Dr. Talaat

» الرعــــــــــــــــام في الخيول
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:15 am من طرف Dr. Talaat

» أورام القناة التناسلية في الأفراس
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:13 am من طرف Dr. Talaat

» خناق الخيل Strangles
الخميس نوفمبر 10, 2016 4:08 am من طرف Dr. Talaat

» كيفكم جميعا
الخميس أكتوبر 27, 2016 9:04 pm من طرف Dr. Mohannad Al-Waili

» عضو جديد
الخميس سبتمبر 29, 2016 10:55 am من طرف Dr. Mohannad Al-Waili

» إعلم أني فكرت بك اليوم
الأحد أغسطس 28, 2016 1:07 am من طرف Dr. Mohannad Al-Waili

» WHO manual of Echinococcosis in human and animals 2002
الثلاثاء أغسطس 02, 2016 4:27 pm من طرف Dr. Tuhfa

» تهنننئة بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك
الخميس يونيو 09, 2016 11:38 pm من طرف Dr. Mohannad Al-Waili

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 25 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 25 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 809 بتاريخ الجمعة سبتمبر 30, 2016 9:05 am
عدد زوار المنتدى

زوار المنتدى
free counters
المساعدة برفع الملفات والصور
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط المعرفة veterinaryknowledge البيطرية على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى المعرفة البيطرية على موقع حفض الصفحات
شاطر | 
 

 مدير عام الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية يتحدث ل “طريق الشعب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Jamal Albnh
طبيب بيطري عراقي
طبيب بيطري عراقي


السرطان عدد المساهمات : 1811
نقاط : 2403
السٌّمعَة : 12
تاريخ الميلاد : 01/07/1957
تاريخ التسجيل : 31/08/2009
العمر : 59
الموقع : بغداد

مُساهمةموضوع: مدير عام الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية يتحدث ل “طريق الشعب   الخميس يناير 21, 2010 8:30 pm

مدير عام الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية يتحدث ل “طريق الشعب”


الموردون للحوم غايتهم الربح واتفقنا مع الفاو لتطوير المختبرات


تحدث صلاح فاضل عباس، مدير عام الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية، عن المشاريع التي اعدتها الشركة لدعم الانتاج الحيواني، وامتصاص البطالة في مشاريع اخرى تحتاج الى تخصيصات مالية تقدر بـ(50) مليار دينار. واكد على ضرورة اهتمام المؤسسات الحكومية العليا بالدراسات والخطط المقدمة من قبل الشركة. وفيما يلي حوار مع الدكتور صلاح فاضل عباس...


* ما الخدمات المقدمة من قبل الشركة في تنمية وتطوير نشاط المجترات (الابقار، الاغنام، الماعز، الابل)؟


- من خلال الرؤية التي تتبناها للشركة نعمل على ايقاف تدهور اعداد انتاج الثروة الحيوانية في العراق من خلال خطة استراتيجية وضعت ملامحها الاولى منذ عام 2007 . حقيقة وصلنا الى مرحلة توثيق الخطة الاستراتيجية التي هي مهمة لتحقيق رؤية الشركة واهدافها بغية ايقاف تدهور الثروة الحيوانية وبالتالي الانتقال الى المرحلة الثانية. وهي زيادة اعداد الثروة الحيوانية وانتاجها. وعندما نتحدث عن الثروة الحيوانية نتحدث عن البنى الارتكازية التي من الممكن من خلالها الارتقاء بالثروة الحيوانية. اولاً: التحسين الوراثي للحيوان. ثانياً: خلق قاعدة علفية من المفترض ان تتوفر للثروة الحيوانية من خلال توزيع الاعلاف. والهدف الاخر عملية الحفاظ على دخول المواد الاولية العلفية للعراق خالية من الاصابات الفطرية والجرثومية والتراكيب الخاصة بالعليقة من البروتين النباتي والحيواني. وهذه الخدمات تتولاها اقسام متعددة منها قسم التلقيح الاصطناعي ونقل الاجنة وهي تقنية حديثة للتحسين الوراثي تطبق لاول مرة في العراق وتم الاتفاق مع منظمة الفاو باستيراد (2000) جنين مجمد اعتمدتها محطة الوحدة لتربية الابقار ومحطة الاسحاقي كواقع لتنفيذ جزء من هذا المشروع واعتبارها مناطق ارشادية للفلاحين لكي يفهموا مهمة وفائدة نقل الاجنة. والخدمة الثانية يقدمها قسم السيطرة النوعية للاعلاف وهي مهمة صعبة لحماية مربي الدواجن تحديداً. حيث حصلت كوارث في منطقة الفرات الاوسط وفي الكوت وفي المناطق الشمالية بسبب تلوث الاعلاف الواردة للعراق بمادة (الفلاتوكسين)، والكميات العلفية التي وصلت للعراق كميات هائلة وكبيرة جداً. واستطاع القسم تحديد الارساليات الملوثة بالفلاتوكسين وتم اعادتها بموجب القوانين الخاصة بفحص الاعلاف واعادتها الى البلد (المنشأ) وتقدر بـ40 الى 50 ارسالية.


والخدمة الاخرى التي تقدمها الشركة الى مربي الجاموس ابتدأنا بها قبل عام من خلال قسم تنمية وتطوير الجاموس وتبنـّى هذا القسم عدداً من المواضيع ووصل الى نتائج مشجعة لمربي الجاموس واستطاع القسم ان يؤسس اول جمعية لمربي الجاموس (قطاع خاص) وتسجيلها في الاتحاد الدولي لمربي الجاموس. وتم وضع دراسة لتطوير وتنمية الجاموس من اربع وحدات بحثية بالاضافة الى مشروع طلائق الجاموس الذي ينقذ مربي الجاموس من مشكلة اساسية ومهمة هي تزاوج الاقارب وتركيز الصفات الوراثية السيئة لهذا التزاوج.


* ما مدة تنفيذ مشروع طلائق الجاموس وما الكلفة التخمينية وما المبلغ المصروف من قبل الشركة العامة للثروة الحيوانية؟


- اذا خصصت المبالغ بارقام عالية يمكن ان يدخل الخدمة بفترة خمس سنوات والكلفة التخمينية (37) مليار دينار عراقي والشركة تسلمت لسنة 2008 و2009 مليار واحد فقط.


* ما اهم ما قدمته الشركة العامة للثروة الحيوانية لمربي (الاغنام والابقار والماعز والابل)؟


- اهم ما قدمته الشركة، موضوع توفير الاعلاف في الفترة التي اصيب فيها العراق بالجفاف وانخفاض مناسيب المياه وانحسار المساحات المزروعة للاعلاف المائية، وهذا شكّل ضغطاً كبيراً على مربي الثروة الحيوانية حيث ارتفعت اسعار المواد العلفية المركزة الى ارقام فلكية وخيالية، ومن خلال وزارة الزراعة والتعاون مع وزارة التجارة استطاعت الشركة توزيع (167 ألف طن شعير) لمربي الاغنام لسنة 2008 .


والخطة معدة لتوزيع (300 ألف طن شعير) لمربي الاغنام لسنة 2009 وننتظر التخصيصات المالية الخاصة بهذا الموضوع.


وحجزت الشركة (500 ألف طن نخالة) لتوزيعها على مربي الابقار والجاموس والابل وبالفعل تم توزيع (150 ألف طن) من هذه الكميات سنة 2008 وفي سنة 2009 تم (250 ألف طن) وبنسبة دعم تصل الى 70% . هذا التوزيع والكم الهائل الذي يصل الى (600 ألف طن) سبّب انخفاضاً كبيراً في اسعار السوق بالنسبة للاعلاف حيث كانت مادة النخالة تباع في السوق بـ(450 ألف دينار) للطن الواحد الان تباع بـ(180 ألف دينار) للطن الواحد. والشركة ووزارة الزراعة مستمرة بالتوزيع لكي تحافظ على الاسعار السائدة.


* ما السعر الذي تبيع به شركتكم مادة النخالة؟


- الحقيقة نبيعه بمبلع (200 ألف دينار) لكون سعر النخالة في حينها يصل الى (450 ألف دينار) ولغرض المحافظة على سعر السوق الحالي وسهولة حصول المربي على الاعلاف.


* لماذا سعركم الحالي لمادة النخالة اعلى من السوق؟


- بسبب الحاجة الى تخصيصات مالية تصل الى (90 مليار دينار)لغرض مجاراة السوق والمحافظة على اسعار. ووردت الينا تقارير المحافظات اكدت على تحسن صحة الحيوانات بالاضافة الى زيادة اعدادها من خلال الولادات (للمجترات).


بخصوص توزيع التمور كعلف حيواني لاحظنا خلال تسلم التمور من قبل ممثلي مربي الحيوانات (الجمعيات) من مركز قطع حصتهم يتم قطع من الكمية المتسلمة وبعد ذلك لاحظنا ان موظفي القطع يشترون هذه الكميات من ممثلي او مربي الحيوانات بسعر اعلى من سعر القطع لغرض بيعها للتجار بعد الاتفاق المسبق على ذلك.


* هل لديكم آلية افضل لغرض وصول هذه المادة العلفية الى مربي الحيوانات وتكون صرفت عليها بالغ كبيرة جدا ليستفيد منها الحيوان وليس التاجر؟


- الآلية وضعتها الشركة من خلال كشوفات الكشف الاول من قبل المستوصف البيطري وممثل الثروة الحيوانية والكشف الثاني من قبل المستشفى البيطري بالتعاون مع مجلس المحافظة المعنية حقيقة موضوع ايصال الاعلاف من مركز التوزيع الى الحقل او الفلاح لو هو فعلا يأخذ هذه الاعلاف يعطيها الى الحيوانات فائدتها اكثر من الربح الملموس الذي يتسلمه ونحن بدورنا ابرينا ذمتنا امام الفلاح. ولكونه لا يمتلك العقلية التجارية فهذا يعتمد على الاعلام وغير ذلك نحتاج الى جيش من الموظفين ونعلمكم كافة مشاريع الدعم تخلق هذه المشاكل. المتطفلون والتجار هم المستفيدون فنحن مع مبدأ دعم الانتاج وليس دعم وسائل الانتاج. ونعلمكم في العام الماضي تم تخصيص بحدود (120) مليار دينار عراقي من صندوق دعم الوزارة لهذه الاعلاف.


* بخصوص أسعار التمور في السنة الماضية أعلنت الأسعار في وقت متأخر كما تعلمون في الشهر العاشر. اذا علمنا ان الفلاح بحاجة الى المال واكثرهم يبيعون التمور قبل قطعها (الگصاص) من خلال تضمينها للتجار وفي هذه السنة ايضا اعلنت الاسعار في منتصف الشهر العاشر تقريبا (أي في موسم القطع) واغلبهم كذلك باع تموره وبسعر متدن والمستفيد هو التاجر وليس الفلاح لكونه يتم تسويقها الى مراكز التسلم من قبله برغم وجود تعليمات بأن التمور تسلم من الفلاحين حصرا. وكما اشرنا في سؤالنا سيتم شراؤها ايضا من مربي الحيوانات من قبل موظفين وكلاء للتاجر ويتم تصيرها لكونها تكاد ترتقي الى تمور الدرجة الاولى. هذا ما حصل في السنة الماضية.


* نقترح ان ترش التمور العلفية بصبغة (لون غذائي) لا يؤثر على صحة الحيوان لكي لا تستخدم هذه المادة العلفية لغير غرضها او أي مادة اخرى نجده مؤثرا على صحة الحيوان؟


- اقولها بصراحة تجربتنا بالتمور كاعلاف لاول مرة في العراق وأي مشروع به جوانب سلبية وايجابية واللجنة الخاصة وضعت بعض الاجراءات الاحترازية وسيتم طرح هذا الاقتراح في الجلسات القادمة في الجلسات القادمة فيما اذا توفرت صيغة غذائية غير مؤثرة على صحة الحيوان ونحن نستمع لكافة الاقتراحات التي تخدم العمل.


* اهم المشاريع المنفذة والخدمات المقدمة في تنمية وتطوير صناعة الدواجن؟


- استطاعت الشركة العامة للثروة الحيوانية توزيع الذرة الصفراء لمربي الداوجن حيث وزعت عام 2008 بحدود (136 الف طن) ذرة صفراء بالتعاون مع الشركة العامة بين النهرين وفي عام 2009 تم توزيع 35 الف طن وبدعم 10% حقيقة هذا غير كاف للنهوض بهذا القطاع بسبب ارتفاع كلفة النتاج وعدم استطاعة المنتجين المنافسة في السوق مع الدجاج المستورد هذا خلق توقف عدد كبير من المشاريع. والمشاريع العاملة حاليا في العراق قبل التغيير. وضعت الشركة عدداً من الدراسات وأهم ما قدمت الشركة هو خلق توازن سعري بين المستورد والانتاج المحلي لكون كلفة الإنتاج بحدود (4500) دينار عراقي والشركة من خلال خلق التوازن نستطيع وضع دعم بسيط.


* ما كلفة هذا المشروع؟ (خلق توازن سعري بين المستورد والانتاج المحلي وما المدة الزمنية لتنفيذه والجدوى الاقتصادية منه)؟


- الحقيقة هذا المشروع خاص بشتغيل 1500 مشروع من مشاريع الدواجن كلفته 50 مليار دينار عراقي وبالامكان سحب المبلغ من مشروع الرعاية الاجتماعية لكون المشروع سيشغل مليوني عاطل عن العمل والمبلغ الذي يسحب من الرعاية الاجتماعية هو 55 مليار دينار عراقي ولا يحسب على حساب وزارة الزراعة هذا المشروع اذا وافقت عليه الوزارة ومجلس الوزراء سيسد 40% من حاجة السوق لهذه المادة هذه احدى الدراسات التي قدمت للوزارة والمدة سنة واحدة في السنة الثانية سنعمل على تشكيل 2500 مشروع والسنة الثالثة سنعمل على تشكيل 5000 مشروع وكما اوضحت بخصوص 1500 مشروع الكلفة 50 مليار دينار تسحب من مشروع الرعاية الاجتماعية 55 مليار دينار عراقي والمسالة الثانية بشرط وضع حماية للإنتاج المحلي من خلال وضع قوانيني وإجراءات من دخول المستورد.


* المستورد الحالي في السوق من اللحوم والدجاج هل يمنع صلاحيته للاستهلاك البشري من قبل الشركة العامة للثروة الحيوانية؟


- موضوع فحص اللحوم يخص اكثر من شركة بالنسبة لشركتنا هي لغرض خلق توازن كمي وليس توزاناً سعرياً. الشركة العامة للبيطرة تحدد المنشأ ووزارة الصحة هي المسؤولة عن تحديد صلاحية اللحوم للاستهلاك البشري وسلامتها من الجراثيم حقيقة مدى اهتمام الوزارة بهذا الجانب لا اعرف. وتقوم الشركة العامة للبيطرة بعمل اضافي (كمشورة) اما سلامة اللحوم هي مسؤولية وزارة الصحة. ونحن نعطي فقط الاجازة للمستورد لغرض خلق توازن كمي. وتم طرح على الوزارة والمراكز التي بيدها القرار بخصوص الإنتاج المحلي لغرض خلق فرص تسويقية له من خلال الوزارات الاستهلاكية مثل وزارة الدفاع. ووزارة الداخلية ووزارة الصحة.


* عودة الى المبدأ الذي ذكرته بخصوص عدم دعم وسائل الانتاج وانما دعم الانتاج. ما الغرض منه؟


- هو لغرض عدم دخول الكثير من المتطفلين وهذا الموضوع طبق سنة 2000- 2003 وكان هناك تجاوز على المواد المستوردة وفساد اداري ويبقى التعويل على خلق توازن سعري بين المستورد والإنتاج المحلي الحقيقة تحتاج إلى قرارات من السلطات العليا في الحكومة (مجلس الوزراء) في حالة موفقتهم على تخصيص 50 مليار دينار بها فوائد كبيرة جدا منها امتصاص البطالة وخلق فرص عمل ودورة انتاج وحركة السوق العراقية لكون دورة الانتاج في الدجاج لمدة شهرين اذا علمنا ان البنى الارتكازية للدواجن وسوقها يستوعب الانتاج المحلي نأمل من الجهات العليا الموافقة على هذا المشروع لتوفير سلة الغذاء العراقي.


* وزارة الزراعة تقول انها وزارة خدمية, بحثية, إرشادية فقط ما رأيكم وسيادتكم يقترح تشغيل وانتاج؟


- هذا جزء من الخدمات استغرب من البعض عندما لم يقبلوا فكرة دعم الإنتاج وفي كل العالم يدعم الإنتاج وهذا الأمر يترتب على الدولة، وكمثال عندما حصلت الازمة المالية في المصارف العالمية تدخلت الحكومات لإنقاذ هذه المصارف الاهلية وكافة الحكومات اعطت تعويضات ويفترض من باب الابوة ان تدخل الدولة هذا القطاع المهم.


* كيف تعالج الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية مفهوم ارتفاع اسعار اللحوم الحمراء؟


- موضوع ارتفاع اسعار اللحوم الحمراء اسباب كثيرة منها اخذ المربي بيع نصف او ربع من اغنامه وحيواناته الاخرى.


لعدم استطاعته مداراتها وتوفير الغذاء لها بسبب شح المياه وقلة المزروعات المائية مما اثر على العرض والطلب كما هو معروف هذا المبدأ. وبخصوص الحلول فهي كثيرة منها استيراد الحيوانات الحية واللحوم المجمدة والمصنعة والمبردة.


وهناك لغط كبير بخصوص استيراد اللحوم الحية وقد شعرت الوزارة بهذا الموضوع وشكلت لجنة تعديل التعليمات السابقة التي كانت تمنع استيراد الحيوانات الحية لتسهيل استيراد الحيوانات الحية لغرض الذبح لمعالجة مشكلة رئيسة في المجتمع العراقي هي ان المواطن العراقي يريد الحصول على لحم مذبوح شرعا وبإشراف صحي. وهذه مساوئها كثيرة منها انك تستورد حيوانات حية (التصافي بها يصل الى 55%) و 45% مبالغ تهدر هذا المبلغ الكلي لو يتم استيراد لحوم مجمدة تشرف الدولة على مجازر الإنتاج من ناحية شرعية وصحية وبالامكان استيراد ضعف كمية اللحوم الحمراء. لذلك حقيقة انا مع اشراف الدولة في المنشأ من ناحية صحية وشرعية وكان ذلك متحققاً من عام 1970- 1980 والمواطن يريد ان يحصل على لحم فيه بروتين عال لكون المناشئ العالمية والدول المتخصصة باللحوم لا يمكن لها ان تذبح اقل من عمر ستة اشهر او اكثر من سنة أي حيوان ونسبة الروتين عالية جدا في هذه الاعمار. بالاضافة ان عملية استيراد اللحوم الحية غير متوفرة لدينا البنى الارتكازية لها وهي المجازر العصرية والجميع يعرف ان المجازر الحالية خالية من ابسط الشروط الصحية والبيئية وكذلك عملية الاستيراد للحيوانات الحية بحاجة الى محطات استقبال ومن غير المعقول ان تستورد وتتركها في الشارع. هذا ليس تشريع يتحقق خلال شهر او شهرين ولكن بناء البنى الارتكازية يحتاج الى سنين في بناء مجازر ومحطات استقبال مع احترامي للآخرين من وجهة نظري التركيز على استيراد اللحوم المجمدة.


* ما رأيكم باللحوم المجمدة المستوردة الحالية في الاسواق العراقية؟


لدى وزارة الصحة وجهة نظر في العام الماضي أجريت تحليلات مختبرية لبعض الشركات التي تستورد اللحوم وجدت إصابات جرثومية على ما أتذكر و(بالسلموني والايكولاي) تحديدا وحاليا لديهم عادة فحص دوري لجميع الحوم والتأكد من عدم اصابتها ببعض المواد الجرثومية.


* هل خلال منحكم اجازات الاستيراد للحوم المجمدة تحددون اسعار بيعها في السوق العراقية؟


- كلا نحن غير مسؤولين والمواطن اذا وجد سعرها عالياً جدا سيعزف عن شرائها ويلجا للحوم العراقية.


ولدي ملاحظة مهمة جدا ومؤسفة عن الموردين العراقيين وفي كافة القطاعات سواء كان لحماً او علفاً او غيرها غايتهم الربح بغض النظر عن المصلحة الوطنية ولكن في العالم اصبح المورد جزء من الشركة المصنعة والمورد العراقي نظرته ربحية فقط.


* اهم المشاريع التي نفذت من قبل الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية في كافة الخدمات لسنة 2009؟


- تتمثل اعمال الشركة في اعمال تكميلية لمشروع التلقيح الاصطناعي واعمال تكميلية في محمية الغزال في الرطبة واعمال تكميلية بـ مختبرات السيطرة النوعية في القرنة والموصل بالاضافة الى مشروع طلائق الجاموس وتم التعاقد مع منظمة الفاو على مشروع تطوير المجترات في العراق تتضمن تأهيل مركز جمع وتبريد الحليب بالإضافة الى تأسيس مركز لنقل الأجنة في العراق بواقع 2000 جنين مجمد.


* ما الإجراءات المتخذة من قبل الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية بخصوص الحيوانات المهددة بالانقراض؟


- لدينا محمية واحدة وفيها 900 غزال وموضوع المحميات شائك ولدينا خطة للوصول وحماية الحيوانات البرية وجمع كل المحميات في العراق تحت مظلة الشركة لكونها جزء من اختصاصنا واستحصلنا موافقة وزارة التخطيط بإعادة محميتين حاليا تديرها الهيئة العامة للبستنة.


وفي النية إنشاء محمية جديدة في خانقين واستحصلنا الموافقة الاصولية بخصوص الارض والخطوة اللاحقة نبتغي سحب المحميات التي تديرها مجالس المحافظات او مديريات الزراعة في المحافظات هذا يجعلنا نؤسس ونتعامل مع الحيوان بشكل علمي ودقيق.


* اهم الحيوانات التي تفكرون في الحفاظ عليها؟


- الغزال والسباع والثعالب والطموح كبير حتى الإبل حيث في المسح الاخير لم يصل الموجود لدينا من 50 الف الى 60 الف راس فمثلا في موريتانيا وصل عدد الإبل 10 مليون راس وهي ثروة كبيرة.


* هل تم دعمكم لمربي الإبل الذين يهيمون في الصحراء ويلهثون وراء السحاب من خلال بناء مجمعات مائية او تزويدهم بالاعلاف والادوية البيطرية؟


- نعم تم توزيع الاعلاف لهم والخدمات البيطرية الاخرى وفي النية حيث توجد محطة خاصة في النجف بدأنا بسحبها من مجلس محافظة النجف لادارتها فنيا واداريا والاستفادة منها وتحويلها محطة للأبحاث وتنمية وتطوير الابل وبخصوص المجمعات سيتم وضع خطة مستقبلية بهذا الموضوع.


* ما مشاريعكم المستقبلية في استخدام التقنيات الحديثة في نقل الصفات الوراثية؟


- عملية التحسين الوراثي سترى النور عام 2010 والنية باستيراد قطيع جديد للتلقيح الصناعي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
dr Mithaq
طبيب بيطري مبدع
طبيب بيطري مبدع


عدد المساهمات : 1597
نقاط : 2565
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 10/08/2009
الموقع : بدل ان تلعن الظلام اضيء شمعة

مُساهمةموضوع: رد: مدير عام الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية يتحدث ل “طريق الشعب   الخميس يناير 21, 2010 9:21 pm

اقتباس :
ما مدة تنفيذ مشروع طلائق الجاموس وما الكلفة التخمينية وما المبلغ المصروف من قبل الشركة العامة للثروة الحيوانية؟


- اذا خصصت المبالغ بارقام عالية يمكن ان يدخل الخدمة بفترة خمس سنوات والكلفة التخمينية (37) مليار دينار عراقي والشركة تسلمت لسنة 2008 و2009 مليار واحد فقط.


يعني بحساب بسيط كل سنتين مليار ---- نحتاج لتنفيذ هذا المشروع الخماسي السنين الى 37 في اثنين = 74 سنة
والخطة معدة لتوزيع (300 ألف طن شعير) لمربي الاغنام لسنة 2009 وننتظر التخصيصات المالية الخاصة بهذا الموضوع


اقتباس :
ننتظر والله كريم


اقتباس :

تأسيس مركز لنقل الأجنة في العراق بواقع 2000 جنين مجمد.

اعتقد ان هذا المشروع طبق سابقا وفشل فشلا ذريعا لانه مكلف جدا لانه يحتاج ايضا الى تحضير هرموني او توحيد شبق الى اخره من مشاكل الخزن والنقل واغلب الاجنة ماتت بعد الزرع



اقتباس :
كيف تعالج الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية مفهوم ارتفاع اسعار اللحوم الحمراء؟


- موضوع ارتفاع اسعار اللحوم الحمراء اسباب كثيرة منها اخذ المربي بيع نصف او ربع من اغنامه وحيواناته الاخرى.


لعدم استطاعته مداراتها وتوفير الغذاء لها بسبب شح المياه وقلة المزروعات المائية مما اثر على العرض والطلب كما هو معروف هذا المبدأ. وبخصوص الحلول فهي كثيرة منها استيراد الحيوانات الحية واللحوم المجمدة والمصنعة والمبردة.

الحقيقة نبيعه بمبلع (200 ألف دينار) لكون سعر النخالة في حينها يصل الى (450 ألف دينار) ولغرض المحافظة على سعر السوق الحالي وسهولة حصول المربي على الاعلاف.


* لماذا سعركم الحالي لمادة النخالة اعلى من السوق؟


- بسبب الحاجة الى تخصيصات مالية تصل الى (90 مليار دينار)لغرض مجاراة السوق والمحافظة على اسعار. ووردت الينا تقارير المحافظات اكدت على تحسن صحة الحيوانات بالاضافة الى زيادة اعدادها من خلال الولادات (للمجترات).


اقتباس :
اعتقد يحتاج توضيح لهذه النقاط شنون اكو نقص بالتخصيص والنخالة اغلى من السوق وشلون اكو تحسن بصحة واعداد المواليد ؟؟!!!!

احتمال اكو شي من النص مفقود ؟؟؟؟

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jamal Albnh
طبيب بيطري عراقي
طبيب بيطري عراقي


السرطان عدد المساهمات : 1811
نقاط : 2403
السٌّمعَة : 12
تاريخ الميلاد : 01/07/1957
تاريخ التسجيل : 31/08/2009
العمر : 59
الموقع : بغداد

مُساهمةموضوع: رد: مدير عام الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية يتحدث ل “طريق الشعب   الخميس يناير 21, 2010 9:57 pm

الاخ العزيز دكتور ميثاق المحترم
اشكركم على مروركم على الموضوع واشكر تعليكم القيم
ولكني اردت ان اوضح ان المواضيع كلها متشعبه واطرافها متعدد ..
والسؤوال الايمكن لوزاره مثل وزارة شؤون الصحه الحيوانيه ان تلم كل هذا الشتات
ويكون لها القرار السليم في ادارة كل هذه الملفات وبشكل تخصصي دون تأثير من تدخل اطراف اخرى وبشكل متطرف ومتعسف
... واعطاء الاطباء البيطريين الفرصه الكامله لممارسة اختصاصهم وبشكل علمي ومتاح دون تدخل الاخرين اليس هذا افضل للمجتمع والمتخصصين بالمهنه دون قفز الاخرين على اكتاف اصحاب المهنه الحقيقيين ومحاوله ادخالنا في متاهات هم السبب فيها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مدير عام الشركة العامة لخدمات الثروة الحيوانية يتحدث ل “طريق الشعب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المعرفة البيطرية :: منتدى الاطباء البيطريين العام..General Veterinarians Forum :: المنبر الحر/ساحة الحوار و النقاش..Discussion Forum-
انتقل الى: